المادة الثانية

يحدد مجلس الجامعة  بناءً على اقتراح مجالس الكليات والجهات ذات العلاقة في الجامعة عدد الطلاب الذين يمكن قبولهم في العام الدراسي القادم .

المادة الثالثة

يشترط لقبول الطالب المستجد في الجامعة الآتي:

أ-  أن يكون حاصلاً على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها من داخل المملكة أو من خارجها.

ب- ألا يكون قد مضى على حصوله على الثانوية العامة أو ما يعادلها مدة تزيد على خمس سنوات، ويجوز لمجلس الجامعة الاستثناء من هذا الشرط إذا توافرت أسباب مقنعة.

جـ-أن يكون حسن السيرة والسلوك.

د- أن يجتاز بنجاح أي اختبار ، أو مقابلة شخصية يراها مجلس الجامعة.

هـ- أن يكون لائقاً طبياً.

و-  أن يحصل على موافقة من مرجعه بالدراسة إذا كان يعمل في أي جهة حكومية أو خاصة.

ز-  أن يستوفي أي شروط أخرى يحددها مجلس الجامعة وتعلن وقت التقديم.

المادة الرابعة

تكون المفاضلة بين المتقدمين ممن تنطبق عليهم جميع الشروط وفقاً لدرجاتهم في اختبار الشهادة الثانوية العامة،  والمقابلة الشخصية ، واختبارات القبول إن وجدت.

القواعد التنفيذية للمواد من الثانية وحتى الرابعة

1- تحدد عمادة القبول والتسجيل بالتنسيق مع الكليات الإجراءات الخاصة باختبارات  القبول ، أو المقابلات الشخصية ، والمواعيد الخاصة بفتح باب القبول واستلام طلبات الطلاب المتقدمين ، وكذلك إعلان النتائج ، وإشعار الطلاب المقبولين.

2- يشترط لقبول الطالب المستجد في الجامعة بجانب ما ورد من شروط تحت المادة (الثالثة) ألا يكون مفصولاً من جامعة أخرى لأسباب تأديبية.

3- تكون أفضلية القبول ممن تنطبق عليهم شروط القبول للحاصلين على شهادة الثانوية العامة في نفس العام فالأقدم حتى خمس سنوات، أما أفضلية القبول للانتساب فتمتد حتى عشر سنوات.

4- يمنح كل طالب بالجامعة بطاقة جامعية لإثبات شخصية الطالب ويتعين على كل طالب حمل هذه البطاقة ، وتقديمها عند الطلب وخصوصاً عند حضور المحاضرات النظرية والدروس العملية وعند أداء الاختبارات واستلام المكافآت، وفي حالة فقد هذه البطاقة وبعد تقصي الأسباب التي أدت إلى فقدها يمنح الطالب بطاقة أخرى بديلة.

5- تحتفظ عمادة القبول والتسجيل بملف لكل طالب يحتوي على مستندات قبوله وبيان بأحواله الدراسية ، وكذلك سجله الأكاديمي ، والعقوبات التأديبية الموقعة عليه إن وجدت وأية أوراق أخرى خاصة به.